أونتاريو

ابنة فورد تعتقد أن اختبار كورونا جزء من مؤامرة عظمى لجمع البيانات البشرية

اخبار كندا – وضع وباء كورونا رئيس وزراء أونتاريو دوغ فورد، على خلاف مع ابنته الكبرى كريستا هاينز، التي كانت من المؤيدين الصريحين لنظريات المؤامرة المضادة للقاحات كورونا والمناهضة للتفويض التي تتناقض بشكل صارخ مع موقف والدها العلني بشأن هذه القضايا.

ونمت معتقداتها حيث دعمت احتجاجات بقافلة الحرية، ونشرت مقاطع فيديو إرشادية حول كيفية تجنب ارتداء الكمامات.

وعادت كريستا مرة أخرى اليوم الجمعة، حيث شاركت معتقداتها مع متابعيها على Instagram البالغ عددهم 43 ألفاً، مؤكدة أن اختبار كورونا هو في الحقيقة نوع من المؤامرة الغامضة لجمع البيانات البشرية، مدعية أنها مؤامرة عظمى أخرى تحققت بشكل صحيح.

من جهتها أصدرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية CDC منها تغريدة توضح أن دراسة الاختبار تُجرى على (DNA) جينوم الفيروس، وليس على DNA الخاص بالأشخاص الذين أجروا الاختبارات.

جاء هذا التوضيح قبل يوم من مشاركة كريستا.

اقرأ أيضاً: فورد يعترف بانقسام آراء عائلته بشأن تفويضات الوباء

ابنة فورد تدافع عن عدم ارتداء الكمامات وتشارك نصائح حول كيفية فعل ذلك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!