عرب كندا

الجالية العربية في كندا

الجالية العربية في كندا إحدى الجاليات الأكثر ترابطا وتواصلا عن غيرها من الجاليات الأخرى.

كما أن الجالية العربية في كندا تعد من أكبر الجاليات غير الأوربية التي تعيش على أرض كندا.

وقد استطاع عدد كبير من  العرب المهاجرين إلى كندا أن يحققوا أعلى مستويات التعايش والتكيف مع هذا المجتمع المختلف كليةً عن المجتمعات العربية التي ينحدرون منها.

الآن دعونا نتعرف على تلك الجالية، عددها وأماكن توزعها في مقاطعات كندا.

ما هي الجالية العربية في كندا 

يعني مصطلح ” الجالية ” مجموعة الأفراد الذين ينحدرون من أصلٍ عِرقيٍّ واحدٍ ويعيشون على أرض غير أرضهمـ أو يتجمعون في محيط جغرافي غير المحيط الذين أتوا منه .

أما عن الجالية العربية في كندا فيُقصد بها هؤلاء الأشخاص الذين هم من أصول عربية، وقد نجحوا في أن يتسللوا إلى كندا بأي طريقة كانت.

وأما عن عدد أفراد الجالية العربية بكندا فإن الأيام الاخيرة كانت قد شهدت تزايدا مستمرا في عددهم.

إلا أنه في عام 2001 كان هناك حوالي 350،000 عربيِّ يعيشون في كندا، وكانوا يمثلون نسبة 1.2 من إجمالي عدد سكان كندا.

وأما عن التركيبة التي تتألف منها هذه الجالية فهي كالتالي:

  • أفراد من أصول لبنانية يمثلون 41%.
  • أفراد من أصول مصرية يمثلون 12%.
  • أفراد من أصول سورية يمثلون 6%.
  • أفراد من أصول مغربية يمثلون 6%.
  • أفراد من أصول عراقية يمثلون 4%.
  • أفراد من أصول جزائرية يمثلون 4%.
  • أفراد من أصول فلسطينية يمثلون4%.

جدير بالذكر أن هذه النسب  مأخوذة من  إحصاء عام 2001 . وأما عن أماكن تواجد الجالية العربية في كندا فهي كالتالي:

أين يعيش العرب في كندا

لو أردنا أن نتعرف أكثر عن أحوال الجالية العربية في كندا فلا بد أن ننظر بدقة إلى أماكن تواجد عرب كندا

وأشهر الأماكن أو بالأحرى المقاطعات التي يمكن أن يتواجد بها نسبة أعلى من السكان الكنديين من أصول عربية.

يتجه معظم الأفراد ذوي الأصول العربية إلى استيطان إما مقاطعة أونتاريو أو مقاطعة كيبك.

ويعود هذا الأمر إلى اعتدال حالة الطقس في اونتاريون وكذلك ربما انخفاض تكاليف معيشة الفرد في كيبك، والتي تعتبر من أرخص مقاطعات كندا .

إلا أن حالة الطقس في كيبك، والتي تتسم بالبرودة الشديدة وتساقط الثلوج طيلة العام والتقلبات والعواصف الثلجية ربما كانت من أهم عوامل رخص الحياة في تلك المقاطعة.

ولكنها لم تجعل الكثير من عرب كندا يحجمون عن الانتقال لها، ربما لأن النسبة الأكبر منهم من اللبنانيين، ولبنان معروفة بمناخها البارد والذي يشبه مناخ كيبك إلى حد ما.

وطبقا لإحصاء عام 2001 أيضا فإن معظم أفراد الجالية العربية في كندا يتوزعون كالتالي:

  • 43 ٪ من عرب كندا يسعشون في أونتاريو.
  • 39 ٪ من العرب الكنديين يعيشون في في كيبيك.
  • 8 ٪ في من العرب يستوطنون مقاطعة ألبرتا.
  • 4 ٪ من العرب عاشوا في كولومبيا البريطانية .
  • 3 ٪ يقيمون في نوفا سكوتيا.

أيضا فإن عام 2001 شهد تواجد ما يقرب من 150،000 شخص من أصل عربي يعيشون في مقاطعة أونتاريو.

وكذلك 136،000 يعيشون في مقاطعة كيبيك، بينما كان حوالي 28،000 يقيمون في مقاطعة ألبرتا.

أما مقاطعة كولومبيا البريطانية فقد سكنها حوالي 15000و في نوفا سكوتيا عاش حوالي 9،400.

وفي كيبك نجد أن الكنديون من أصل عربي يشكلون نسبة مئوية أكبر من سكان المقاطعة الأصليين، وهذا ما يميز المجتمع العربي في كيبك عنه في أي مقاطعة أو إقليم آخر.

الجالية العربية في كندا
الجالية العربية في كندا

أكبر مدن كندا اكتظاظا بالسكان العرب

تُشكِّل مدينة مونتريال في مقاطعة كيبك، وكذلك مدينة تورنتو في مقاطعة أونتاريو موطنا لأكثر من نصف الجالية العربية في كندا.

فغالبا ما تجد أن السكان المنحدرون من أصل عربي يفضلون مونتريال كموطنا لهم عندما يتثنى لهم اختيار مكان الإقامة بكندا. ولذا فإن أكبر مجتمع عربي في كندا يوجد في مونتريال.

في سنة 2001 كان ما حوالي 125000 فرد من أصل عربي يستوطن مونتريال فقط

وهذا العدد كان يمثل 36 ٪ من إجمالي السكان العرب في كندا في هذا العام.

اقرأ أيضا: اماكن العرب فى كندا

أحوال الجالية العربية في كندا

يعيش معظم أفراد الجالية العربية في كندا حياة مستقرة إلى حد كبير، سواء كانوا من المهاجرين أو حتى من الاجئين.

حيث استطاع معظم عرب كندا أن يتكيفوا مع هذا المجتمع الجديد الذي ضمهم.

ونجد أن أغلبهم استطتعوا أن يتقنوا التحدث بإحدى اللغتين الرسمينين في كندا؛ الإنجليزية أو الفرنسية.

إلا أنهم لم يهملوا لغتهم الأم تماما، فهم غالبا ما يستخدمونها على النطاق غير الرسمي.

ولمزيد من المعلومات حول أحوال العرب في كندا والتثبت من النسب التي ذكرناها في هذا المقال فإننا نُحيل حضراتكم إلى هذا الرابط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى