أخبار

إدمونتون تعلن عن خطتها لزراعة أكثر من مليوني شجرة خلال 8 سنوات

أعلنت مدينة إدمونتون أنها ستتمكن من تحقيق خطتها المتمثلة في زراعة مليوني شجرة إضافية بحلول عام 2050 قبل عقدين من الوقت المحدد، وذلك في ضوء المنحة التي قُدمت للمدينة من قبل الحكومة الفيدرالية.

وفي إعلان صدر صباح الاثنين، أشار عمدة إدمونتون “أمارجيت سوهي” أن الخطة تشمل زراعة مليوني شجرة إضافية في المدينة خلال السنوات الثماني المقبلة، وذلك ضمن مبادرات الحكومة الفيدرالية لغرس الأشجار الجديدة في جميع أنحاء كندا، والتي تنفق عليها مايقارب 47.9 مليون دولار.

ولفتت ” سوهي” أن الخطة تهدف إلى زيادة غابات المدينة بمقدار 300 هكتار، بعد أن أدى النمو السريع فيها إلى تدهور المناطق الطبيعية والنظم البيئية منذ مطلع القرن، ونوهت إلى موافقة مجلس مدينة إدمونتون لرصد مبلغ 67 مليون دولار أمريكي لتنفيذ المشروع.

ووصفت “سوهي” المشروع بأنه بغاية الأهمية، لوضع خارطة طريق هدفها تعظيم فوائد النظام الإيكولوجي، والحد من تأثيرات المناخ، وخلق بيئة حضرية ترحيبية، تساهم وتعزز المستقبل الأخضر وجودة الحياة الذي تطمح لهما المدينة.

وواجهت المدينة بين عامي 2000 و 2007، أحد أكثر تحديات الاستدامة صعوبةً، حيث تم خسارة 31 في المائة من المناطق الطبيعية جراء الاستثمار والتطور.

بالإضافة إلى مليوني شجرة جديدة مخطط لها في إدمونتون، تعتزم المدينة أيضاً زراعة 8700 صافي مساحة مفتوحة جديدة، وأكثر من 22000 شجرة لتحل محل الأشجار التي ماتت لزيادة الرقعة الخضراء.

إقرأ أيضاً:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى