أخبار

ترودو يؤكد أن إسرائيل تضر بآفاق السلام في غزة.. وينتقد “غضب الكنديين”

اخبار كندا – قال رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، يوم الجمعة إن العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة، تزيد من صعوبة تحقيق الاستقرار طويل الأمد في المنطقة.

وأضاف ترودو للصحفيين في قمة أبيك في سان فرانسيسكو: “كندا تشعر بقلق بالغ إزاء عدد الضحايا المدنيين في غزة”.

وأردف قائلا: “الخسائر في الأرواح أمر مفجع، والطريق نحو دولة يهودية آمنة وقابلة للحياة ومستقلة إلى جانب دولة فلسطينية مستقلة آمنة وقابلة للحياة أصبح أكثر صعوبة، مع كل الصعوبات التي يمر بها الفلسطينيون”.

كما كرر ترودو دعوته لإسرائيل لإظهار “أقصى قدر من ضبط النفس” – وهي عبارة استخدمها أيضا يوم الثلاثاء وأثارت توبيخا من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقال ترودو يوم الجمعة إنه خلال محادثته يوم الخميس مع بيني غانتس، عضو مجلس الوزراء الحربي الإسرائيلي، سلط الضوء على “قلق كندا العميق” بشأن تحذير الأمم المتحدة من “كارثة إنسانية ستضرب ملايين الأشخاص في الشرق الأوسط الأيام والأسابيع المقبلة” وهي تؤثر بالفعل على الكثيرين.

وتابع: “على الرغم من أننا يجب أن نرى إطلاق سراح الرهائن وإدانة إرهابيي حماس وتحقيق العدالة، فإننا بحاجة أيضا إلى التحرك نحو السلام والاستقرار في المنطقة، وهذا يعني حماية حياة المدنيين، وإدخال المساعدات والأدوية والمياه اللازمة إلى غزة”.

في الوقت نفسه، قال ترودو يوم الجمعة إنه منزعج من “غضب الكنديين” ضد بعضهم البعض وسط “كثافة المشاعر” خلال الحرب الأخيرة لإسرائيل على غزة.

وأضاف: “سواء كان الأمر يتعلق بامرأة محجبة تتعرض للبصق، أو يهودي يذهب إلى الحرم الجامعي وهو لا يشعر بالأمان، أو إطلاق نار على المدارس اليهودية، أو ارتفاع مرعب في كراهية الإسلام إلى جانب الارتفاع الكبير والصعود المزعج للغاية في معاداة السامية.. نحن لسنا دولة يجب أن يخاف فيها الكنديون من الكنديين الآخرين”.

اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!