كيبيك

ترودو يطالب بإنهاء الأعمال المعادية للسامية على الفور بعد الهجوم في مونتريال

مونتريال – أدان رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، يوم الاثنين، الهجوم على مركز للجالية اليهودية في مونتريال، وقال إن العنف المعادي للسامية يجب أن يتوقف على الفور.

وألقيت زجاجة مولوتوف على مدخل مجلس الجالية اليهودية في مونتريال بعد منتصف ليل الأحد، وفقا للمجلس.

وقال المجلس إنه لم يكن هناك أحد في المركز في ذلك الوقت وأن المبنى تعرض لأضرار طفيفة.

كما قال شاول إيمانويل، المدير التنفيذي للمجلس، إن “تصاعد معاداة السامية في مدينتنا أمر مخيف، والعنف والهجمات المتكررة على مجتمعنا بغيضة ومدانة بأشد العبارات”.

وتقود فرقة الحرق العمد التابعة لشرطة مونتريال تحقيقا في الحادث، وتم إخطار وحدة جرائم الكراهية بالقضية لكنها لم تشارك بشكل فعال بعد، وفقا لشبكة سي بي سي.

وقال ترودو: “أعمال العنف المستمرة المعادية للسامية هذه مؤسفة وغير مقبولة – ويجب أن تتوقف على الفور، ويجب علينا جميعا أن نقف متحدين ضد مثل هذه الأعمال الدنيئة والبغيضة”.

تجدر الإشارة إلى أن شرطة مدينة تورنتو، أكبر مدينة في كندا، أبلغت أيضا عن ارتفاع كبير في عدد جرائم الكراهية المعادية للسامية والمسلمين منذ بداية الحرب في غزة.

اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!