كيبيك

الإحصاء الكندية: معدل جرائم الأسلحة العنيفة في كيبيك أقل من المتوسط الوطني

ارتفع معدل جرائم الأسلحة النارية العنيفة في كندا بنسبة 8.9 في المئة في عام 2022 ليصل إلى أعلى معدل منذ أن بدأت في الاحتفاظ بهذه الإحصائيات في عام 2009، لكن كيبيك برزت بانخفاض طفيف وظلت أقل من المتوسط الكندي.

بلغ المعدل الكندي لجرائم الأسلحة العنيفة 36.7 حادثة لكل 100 ألف شخص في عام 2022، ويعزى هذا الارتفاع بشكل رئيسي إلى الزيادات الكبيرة نسبيا في عدد الحوادث في أونتاريو (زيادة 1016 حادثة، معدل زيادة 24 في المئة)، ونيو برونزويك (زيادة 64 حادثة، زيادة معدل 24 في المئة) وبريتش كولومبيا (زيادة 194 حادثة، معدل زيادة بنسبة 12 في المئة).

وفي كيبيك، لم يكن الانخفاض كبيرا بنسبة 1.3 في المئة، لكن معدلها البالغ 24.8 حالة لكل 100 ألف نسمة يضعها في ثالث أدنى مستوى، خلف جزيرة الأمير إدوارد (10) ونيوفاوندلاند ولابرادور (22.8).

وأظهرت إحصائية جرائم الأسلحة العنيفة المنشورة على موقع هيئة الإحصاء الكندية يوم الثلاثاء أنه على المدى الطويل، فإن معدل جرائم الأسلحة العنيفة، الذي كان ينخفض بشكل مطرد بين عامي 2009 و2013، كان في ارتفاع على مدى السنوات العشر التالية.

ففي كيبيك، ارتفع المعدل بين عامي 2009 و2011، عندما بلغ ذروته عند أقل بقليل من 35 حالة لكل 100 ألف نسمة، ثم انخفض بشكل مطرد إلى حوالي 20 من عام 2016 إلى عام 2019، ثم ارتفع مرة أخرى خلال العامين التاليين، ليصل إلى 25.1 في عام 2021، قبل أن يتراجع إلى 24.8 في العام التالي.

وفي الوقت نفسه، شهدت نيو برونزويك ارتفاع معدلها بشكل مطرد منذ عام 2015 ليصل إلى 40.6 حالة من جرائم الأسلحة العنيفة لكل 100 ألف نسمة في عام 2022، وهو أعلى معدل منذ بدء البيانات.

ولكن من بين المقاطعات، تتمتع ساسكاتشوان بأسوأ سجل، حيث بلغ عددها 109.6 حالة لكل 100 ألف نسمة، على الرغم من الانخفاض الكبير بنسبة 7 في المئة مقارنة بعام 2021، وعلى الرغم من ارتفاع هذه الأرقام، إلا أنها تتضاءل مقارنة بالمعدلات المذهلة المسجلة في الأقاليم الشمالية الغربية (230.2 حالة) لكل 100 ألف نسمة، بزيادة 8.2 في المئة)، ونونافوت (182.6 حالة لكل 100 ألف نسمة، بانخفاض 22.9 في المئة).

وفيما يتعلق بالمدن الكبرى، شهدت تورنتو زيادة حادة بنسبة 36 في المئة مقارنة بالعام السابق، بمعدل 43.2 حالة لكل 100 ألف شخص، ويبلغ المعدل في مونتريال 28 لكل 100 ألف شخص، بزيادة طفيفة قدرها 0.4 في المئة عن عام 2021.

وفي فانكوفر، كان المعدل (23.6 حادثة لكل 100 ألف شخص) أعلى بنسبة 24 في المئة عما كان عليه في عام 2021.

وعلى عكس جرائم العنف بشكل عام، حيث كان معظم الضحايا (53%) من النساء، استهدفت جرائم الأسلحة العنيفة في عام 2022 الرجال في الغالب (66%).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!