أخبار

امرأة كندية مُسنّة مصابة بالزهايمر تتعرض لاعتداء جنسي أثناء إجازة مع عائلتها

ظهرت ادعاءات مروعة عن اعتداء جنسي ضد إحدى كبار السن، التي كانت في إجازة مع عائلتها في جزر البهاما الشهر الماضي.

لم تكن الرحلة إلى جزيرة Paradise سوى حلم، ولكن تحول الأمر إلى كابوس عندما زُعم أن والدة العائلة البالغة من العمر 80 عاما، والتي تعاني من مرض الزهايمر، تعرضت للاغتصاب من قبل ضيف آخر، وهو مواطن كندي.

وقال David Ahrens، نجل الضحية: “إنها جريمة مروعة وحقيرة وعنيفة لا توصف ضد شخص ضعيف للغاية”.

ولم يكن Ahrens في الفندق ليلة وقوع الحادث، لكنه طار على الفور عندما اتصلت أخته، التي كانت تقضي إجازتها مع والدتها، بشأن الحادث.

وتشعر العائلة بمسؤولية مشاركة هذه القصة كتحذير – فهم لا يريدون أن يتوقف الأشخاص الذين لديهم أفراد عائلات معرضين للخطر عن السفر، بل يريدون أن يفعلوا ذلك بأمان ومع القليل من الحذر الإضافي.

وكانت الرحلة تقترب من نهايتها عندما قال Ahrens إن ضيفا غير مدعو انضم إلى أخته وأمه مع أصدقائهما لتناول العشاء، وأثناء عودتهما إلى غرفتهما في الفندق، انفصلا، وتركت المرأة المسنة وحدها في المصعد مع ذلك الضيف.

وقال Ahrens: “خرجت أختي الصغرى من المصعد، وبينما كانت تستدير لتمد يدها لإحضار أمي، أغلقت الأبواب واختفت والدتي فعليا”.

وما تلا ذلك وصفته الأسرة بأنه حدث مؤلم، فلمدة 30 دقيقة تقريبا، قامت شقيقة Ahrens وأصدقاؤها بتفتيش الفندق بشكل محموم، طابقا تلو الآخر، بينما ناشدت موظفي الفندق إلقاء نظرة على اللقطات الأمنية أو المساعدة في العثور على المكان الذي ذهبت إليه السيدة البالغة من العمر 80 عاما، وبعد حوالي نصف ساعة، تم العثور على والدتهم والرجل خارجين من المصعد.

وأضاف Ahrens “بالطبع كانت والدتي خائفة، وعلى الرغم من أننا لا نحتاج إلى الخوض في الكثير من التفاصيل، لكن ما سأقوله، وهو أمر مروع، أنها كانت تحمل ملابسها الداخلية في يدها في تلك اللحظة في المصعد”.

وعندما وصلت الشرطة المحلية إلى الفندق تم نقل والدة Ahrens إلى المستشفى، حيث يقول إن الموظفين أجروا اختبار اغتصاب يُزعم أنه جاء إيجابيا.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية في جزر البهاما أن الشرطة اتهمت رجلا من نوفا سكوشا يبلغ من العمر 61 عاما، باغتصاب امرأة تبلغ من العمر 80 عاما في فندق Warwick.

وأكدت الشؤون العالمية الكندية أنها على علم باعتقال كندي في جزر البهاما.

ويقول Ahrens إن الفيديو الأمني يظهر والدته وهي تقاوم عندما أخذها الرجل إلى غرفة في فندق، مضيفا أن الشرطة عملت بشكل جيد في دعم الأسرة.

وأوضح Ahrens أنه لا يريد تخويف العائلات الأخرى التي لديها أفراد عائلات معرضين للخطر من السفر، ولكنه يرغب في مشاركة رسالته كتحذير وتذكير لتوخي المزيد من الحذر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!