أخبارصحة

في سابقة هي الأولى.. شركة “أسترازينيكا” تعترف أن للقاح كورونا آثار جانبية قاتلة

اعترفت شركة “أسترازينيكا” لأول مرة بأن لقاحها المضاد لفيروس كورونا يمكن أن يسبب آثارا جانبية مميتة نتيجة تجلط الدم.

وتواجه “أسترازينيكا” دعوى جماعية بملايين الجنيهات الإسترلينية من قبل عشرات العائلات التي تزعم أنها، أو أحباءها، تعرضوا للتشويه أو الموت بسبب لقاحها “المعيب”.

ويعتقد محامو الدعوى الجماعية أن بعض المطالب قد تصل تعويضاتها إلى 20 مليون جنيه إسترليني.

واعترفت الشركة، ومقرها كامبريدج، والتي تطعن في هذه المزاعم، في وثيقة قانونية قدمت إلى المحكمة العليا في فبراير الماضي، أن لقاحها “يمكن، في حالات نادرة جدا، أن يسبب تجلط الدم متلازمة نقص الصفيحات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!