أخبار

كندا: اتهام مراهق رابع في جريمة قتل مراهق سوري الأصل

اتهمت شرطة هاليفاكس مراهقا رابعا بارتكاب جريمة قتل من الدرجة الثانية في وفاة أحمد المرّاش البالغ من العمر 16 عاما، الذي تعرّض للطعن القاتل مطلع الأسبوع الماضي في موقف سيارات تابع لمركز تجاري في عاصمة مقاطعة نوفا سكوشا في شرق كندا.

ومثُل المتهم البالغ من العمر أيضا 16 عاما أمام محكمة الأحداث في هاليفاكس، وهو كان رهن الاحتجاز بتُهم أُخرى، من ضمنها انتهاكه شروط حكم سابق، وأُبلِغت المحكمة أنه يواجه أيضا تهما فدرالية تتعلق بالمخدرات.

وكان مراهقان في سنّ الـ 14، صبي وفتاة، قد اتُّهِما الأسبوع الماضي بارتكاب جريمة قتل من الدرجة الثانية في وفاة المرّاش، وتمّ اتهام مراهق ثالث يبلغ من العمر 16 عاما في القضية نفسها يوم الاثنين.

وخلال جلسة الاستماع، ظهر الصبي البالغ من العمر 14 عاما عبر الفيديو من السجن ليواجه تهمة إضافية بالاعتداء الجنسي.

وألقت الشرطة القبض على الشابيْن البالغيْن من العمر 16 عاما وهما على متن حافلة لمؤسسة النقل المشترك في هاليفاكس بعد حوالي 20 دقيقة من استدعائها إلى مكان حادث طعن المرّاش في موقف السيارات التابع لـ “مركز هاليفاكس للتسوق” بُعيْد الساعة الخامسة من مساء الاثنين 22 أبريل.

وأطلقت الشرطة سراحهما دون توجيه اتهامات إليهما، لكنها اعتقلتهما مجددا هذا الأسبوع.

وسيعود المراهقون الأربعة المتهمون بالقتل إلى محكمة الأحداث في 13 مايو الجاري لمواجهة كافة التهم المعلقة.

وكان المرّاش طالبا في مدرسة ثانوية في وسط هاليفاكس، كبرى مدن مقاطعات كندا الأطلسية، وهو جاء إلى كندا مع أهله كلاجئين قبل ثماني سنوات.

ويُحظر الكشف عن هويات المتَّهمين الأربعة في جريمة قتل المرّاش لأنهم قاصرون، دون سنّ الـ 18.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!