أخبار

العلماء والأطباء في جميع أنحاء كندا يستعدون لمواجهة “الوباء التالي”

أعلنت الحكومة الكندية عن تمويل بقيمة 574 مليون دولار يوم الاثنين لـ 19 مشروعا في جميع أنحاء البلاد للاستعداد لحالات الطوارئ الصحية، بما في ذلك الوباء التالي.

وأحد هذه المشاريع عبارة عن شبكة وطنية من أقسام الطوارئ وعيادات الرعاية الأولية الحالية التي ستقوم بفحص أي فيروسات أو مسببات أمراض جديدة تبدأ في الظهور لدى المرضى.

ويقول رئيس المشروع الدكتور Andrew Pinto من مستشفى St. Michael’s في تورنتو إنه سيكون بمثابة “درع من الساحل إلى الساحل” للمساعدة في حماية الكنديين.

وستشمل الشبكة أيضا مؤسسات بحثية وشركات أخرى في مجال الطب البيولوجي يمكنها الاستجابة بسرعة للكشف المبكر عن الفيروسات الخطيرة عن طريق صنع اللقاحات والعلاجات.

وأعلنت الحكومة أيضا عن تمويل مستشفى أوتاوا لبناء مركز جديد للتصنيع البيولوجي الذي سيقوم بتطوير وتصنيع اللقاحات والعلاجات الجينية والعلاجات الخلوية.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!