أخبارهجرة ولجوء

برامج هجرة كندية جديدة تمنح الإقامة الدائمة عند الوصول – فمن المؤهل؟

سيحصل مقدمو الرعاية القادمون إلى كندا لرعاية الأطفال وكبار السن والمعاقين على الإقامة الدائمة عند وصولهم بموجب برنامجين تجريبيين سيعلن عنهما وزير الهجرة مارك ميللر اليوم الاثنين.

ستضع البرامج التجريبية، وهي نسخ محسنة لبرنامجين من المقرر أن تنتهي صلاحيتهما في 17 يونيو، المربيات المؤهلات والعاملين في مجال رعاية الأطفال والدعم المنزلي على مسار سريع للاستقرار في كندا.

وبموجب البرامج الجديدة، سيتأهل أيضا مقدمو الرعاية الذين يعملون في المنظمات التي تقدم رعاية مؤقتة أو بدوام جزئي للأشخاص الذين يتعافون من إصابة أو مرض.

وستقبل كندا أكثر من 15000 من مقدمي الرعاية كمقيمين دائمين في العامين المقبلين، كجزء من أهداف الهجرة الشاملة لكندا.

وقال ميللر في بيان: “يلعب مقدمو الرعاية دورا حاسما في دعم الأسر الكندية، ويجب أن تعكس برامجنا مساهماتهم التي لا تقدر بثمن”.

ويسمح البرنامجان الحاليان – البرنامج التجريبي لمقدمي رعاية الأطفال في المنزل والبرنامج التجريبي لعمال الدعم المنزلي – لمقدمي الرعاية المؤهلين وأفراد أسرهم بالقدوم إلى كندا بهدف أن يصبحوا مقيمين دائمين، تعتمد عملية التقديم على وظيفة المتقدمين ومقدار خبرة العمل المؤهلة لديهم.

ويجب على مقدمي الرعاية اجتياز اختبار اللغة الإنجليزية عند المستوى الخامس، وهو أعلى من المستوى المطلوب للحصول على الجنسية، ويجب أيضا أن يكونوا قد عملوا لمدة عامين وأن يحصلوا على ما يعادل سنة واحدة من التعليم ما بعد الثانوي.

وللتأهل للبرامج التجريبية المحسنة الجديدة، سيحتاج مقدمو الرعاية الأجانب إلى الحصول على عرض لوظيفة رعاية منزلية بدوام كامل، واستيفاء متطلبات اللغة، والحصول على ما يعادل شهادة الدراسة الثانوية الكندية، والحصول على خبرة عمل حديثة وذات صلة.

وقالت IRCC في بيان: “هذا المسار الجديد يعني أنه يمكن لمقدمي الرعاية العثور بسهولة أكبر على عمل مناسب مع أصحاب عمل موثوقين والحصول على وصول واضح ومباشر إلى وضع الإقامة الدائمة بمجرد وصولهم إلى كندا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!