أخبار

الجامعات الكندية تستخدم الآن الذكاء الاصطناعي لتنويع وتحسين معدلات قبول الطلاب الدوليين

اخبار كندا – توفر شركات التكنولوجيا الآن خدمات الذكاء الاصطناعي التي تساعد على تحديد احتمالية نجاح المرشحين من الطلاب الدوليين.

وBorderPass وApplyBoard هما شركتان كنديتان تساعدان الطلاب الدوليين في الوصول إلى التعليم في الخارج، ومؤخرا، قررا إدخال تقنية الذكاء الاصطناعي التي تصنف الطلبات الجامعية لتحديد احتمالية تلقيهم خطاب تصديق إقليمي (PAL) – وهو أحدث متطلبات كندا للطلاب الدوليين.

وتعتمد فرصة الموافقة على مقدم الطلب على عوامل مثل الاستقرار المالي وتاريخ التأشيرة وعوامل الخطر الأخرى التي يحددها المحامون وخبراء الهجرة.

كما قال جوناثان شيرمان، رئيس المبيعات والشراكات في BorderPass، لصحيفة The Guardian: “توفر الشركة تقييمات دقيقة لفرص المتقدمين لتحقيق نتائج ناجحة للهجرة والتوظيف، مما يساعد على تجنب النفقات غير الضرورية”.

وفي يناير، أعلنت كندا أنها ستخفض عدد تصاريح الدراسة الصادرة للطلاب الدوليين إلى ما يقرب من 360 ألفا في عام 2024، أي بانخفاض بنسبة 35% عن عام 2023.

ولمساعدة الجامعات والكليات على تحديد احتمالية نجاح المرشحين، تستخدم BorderPass وApplyBoard الذكاء الاصطناعي لتصنيف ملفات تعريف الطلاب وسماتهم.

وتدعي ApplyBoard وBorderPass أيضا أنهما تساعدان مؤسسات ما بعد الثانوية على تحسين التنوع في الحرم الجامعي.

ويستخدم عدد من المؤسسات في أونتاريو، بما في ذلك Centennial College، حاليا BorderPass، وفقا لتقارير PIE.

اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!