أخبار

الحكومة الكندية تستثمر عشرات الملايين من الدولارات في هذه الاستراتيجية الجديدة

أعلنت وزيرة التنوع والشمول والأشخاص ذوي الإعاقة الكندية كمال خيرة، السبت، أن الحكومة الفيدرالية تستثمر 110.4 مليون دولار في استراتيجية لمكافحة العنصرية والتمييز.

وقالت خيرة في مؤتمر صحفي إن الأموال ستدعم “مئات” المشاريع وتغير حياة “الآلاف” من الكنديين.

وستمتد الاستراتيجية الجديدة للحكومة الفيدرالية، والتي تسمى رسميا “تغيير الأنظمة وتحويل الحياة: استراتيجية كندا لمكافحة العنصرية، من عام 2024 إلى عام 2028”.

وأوضحت أن أكثر من نصف الأموال، 70 مليون دولار، يتم استثمارها مباشرة في المبادرات المحلية في جميع أنحاء البلاد لضمان حصول المجتمعات على الموارد اللازمة لمكافحة العنصرية والتمييز.

وأضافت خيرة: “هدفنا من هذه الاستراتيجية هو مكافحة جميع أشكال العنصرية وإحداث تغيير إيجابي في حياة الكنديين”.

وتركز الاستراتيجية الجديدة لمكافحة العنصرية على أربعة مجالات عمل، تهدف إلى تعزيز التمكين الاقتصادي والاجتماعي والثقافي في المجتمعات، وتعزيز المساواة العنصرية في جميع القطاعات مثل أنظمة الهجرة والصحة والإسكان، ودفع العمل في أنظمة العدالة والسلامة العامة واستخدام المشاركة الدولية لتعزيز المساواة العرقية.

وذكر بيان صحفي صادر عن الحكومة الفيدرالية يوم السبت أن الأموال ستدعم أكثر من 70 مبادرة فيدرالية “مصممة لضمان أن السياسات والبرامج والخدمات الفيدرالية تعكس الرؤية الكندية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!