أخبار

كندا تصبح بين أكثر 5 دول استقبالا لطالبي اللجوء

اخبار كندا – أصبحت كندا بين أكثر 5 دول استقبالا لطالبي اللجوء.

وذكر تقرير جديد صادر عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، يوم الخميس، أن كندا تلقت 146800 طلب جديد من طالبي اللجوء في عام 2023، ارتفاعا من 94000 في العام السابق.

كما تفوقت على كندا أربع دول فقط: الولايات المتحدة (1.2 مليون)، وألمانيا (329.100)، ومصر (183.100)، وإسبانيا (163.200).

وكان العام الماضي هو المرة الأولى التي تصنف فيها كندا ضمن المراكز الخمسة الأولى منذ ست سنوات على الأقل، حسبما ذكرت صحيفة Toronto Star، وفي عام 2022، احتلت الدولة المركز التاسع.

واتخذت الحكومة الكندية إجراءات للحد من عدد اللاجئين وطالبي اللجوء الذين يدخلون البلاد، وفي مارس 2023، أغلقت طريق روكسهام في كيبيك، وهو معبر حدودي غير رسمي، بشكل دائم ووسعت اتفاقية الدولة الثالثة الآمنة بين كندا والولايات المتحدة لإعادة اللاجئين الذين يدخلون عبر الحدود الأمريكية.

ومع ذلك، فإن كندا ليست معفاة من الأزمة العالمية المتفاقمة، حيث يتزايد عدد النازحين سنويا منذ 12 عاما، وفقا للأمم المتحدة.

كما ارتفع عدد النازحين قسرا إلى 117.3 مليون في عام 2023 من 108.4 مليون في عام 2022، وحتى مايو، قالت وكالة الأمم المتحدة إن العدد ارتفع بالفعل إلى 120 مليونا، أي بزيادة قدرها ثمانية في المائة مقارنة بالعام الماضي.

وقال تقرير المفوضية إن النزوح المتزايد ناجم عن صراعات جديدة والفشل في حل الأزمات القائمة منذ فترة طويلة.

وتشهد سوريا أكبر أزمة نزوح في العالم، حيث نزح 13.8 مليون شخص، وفي السودان، نزح 10.8 مليون شخص، وفي قطاع غزة، نزح ما يصل إلى 1.7 مليون، أو 75 في المائة من السكان، بحلول نهاية العام الماضي.

من جانبه، قال فيليبو غراندي، المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في بيان صحفي صدر عن المفوضية يوم الخميس: “وراء هذه الأعداد الصارخة والمتزايدة تكمن مآسي إنسانية لا تعد ولا تحصى”.

كما أشار التقرير إلى إعادة توطين 158,700 لاجئ في عام 2023، وقبلت كندا ما يقرب من 51,100 منهم، وصل معظمهم من أفغانستان (16,600)، وإريتريا (9,200)، وسوريا (8,400)، والصومال (4,300).

اقرأ أيضا:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!