أخبار

تعرف على خطط الهجرة إلى كندا خلال 2021

اخبار كندا – كان لعام 2020 تأثيرا كبيرا على نظام الهجرة الكندي بسبب جائحة كورونا.

فبعد استقبال 341 ألف مهاجر جديد في عام 2019، واصلت كندا قبول مستويات عالية من المهاجرين الجدد في بداية 2020، لكن نظام الهجرة انقلب تمامًا عندما ظهر فيروس كورونا كأزمة عالمية في مارس 2020.

حيث أصبحت قيود السفر الكندية سارية المفعول منذ 18 مارس، مما يحد من عدد الأجانب الذين يمكنهم دخول البلاد حاليًا.

ومع ذلك، يستمر نظام Express Entry وبرامج الترشيح الإقليمية (PNP) وأشكال أخرى من معالجة طلبات الهجرة.

لكن لن يعود نظام الهجرة في كندا إلى طبيعته إلا بعد انتهاء الوباء.
ولحسن الحظ، فإن نهاية الوباء وشيكة بسبب ظهور العديد من اللقاحات والموافقة عليها.

حيث بدأت كندا أكبر حملة تلقيح في تاريخها في ديسمبر، وسيكون تلقيح سكان كندا أحد مكونات إعادة البلاد ونظام الهجرة إلى الوضع الطبيعي.

المكون الآخر هو ضمان خلو سكان العالم والرعايا الأجانب الذين يسافرون إلى كندا من الفيروس.

لكن قيود السفر التي نفذتها كندا طوال عام 2020 يمكن أن تستمر حتى مع بدء تراجع انتشار الفيروس.

فعلى سبيل المثال، يمكن أن تستمر كندا في الحفاظ على قانون الحجر الصحي لمدة 14 يومًا بالإضافة إلى شرط الحصول على اختبار كورونا السلبي قبل السفر إلى كندا للمساعدة في الحد من انتشار الفيروس داخل حدودها.

ومن المهم التأكيد على أن الأزمة لم تؤثر على التزام كندا بالترحيب بالمهاجرين والعمال الأجانب المؤقتين والطلاب الدوليين.

ففي الواقع، ضاعفت كندا من هذا الالتزام بسبب الأزمة.

حيث تهدف كندا في إطار خطة مستويات الهجرة الجديدة 2021-2023، إلى الترحيب بأكثر من 400 ألف مهاجر جديد سنويًا، وهي أعلى المستويات في تاريخها.

وعلى الرغم من صعوبة تحقيق هذا الهدف في عام 2021 بسبب استمرار الوباء، لكن ستستمر الحكومات الفيدرالية وحكومات المقاطعات في كندا في إجراء سحوبات الهجرة ومعالجة الطلبات.

والسبب في ذلك هو أنه حتى إذا كانت كندا غير قادرة على الترحيب فعليًا بأكبر عدد تريده من المهاجرين الجدد في عام 2021، فيمكنها تزويدهم بالموافقات اللازمة حتى يتمكنوا من الانتقال إلى كندا في وقت لاحق.

الأساس المنطقي وراء خطة مستويات الهجرة 2021-2023 هو أن هناك حاجة إلى زيادة كبيرة في دخول الوافدين الجدد إلى كندا لدعم الانتعاش الاقتصادي في البلاد بعد الجائحة.

ومن المقرر أن يقدم رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو لأعضاء حكومته خطابات تفويض جديدة.

وقد تم تأخير هذا بسبب الوباء، ولكن من المحتمل أن يتم الكشف عن هذه التفويضات خلال هذا الشهر.

فإذا تم الأمر، سيتمكن وزير الهجرة ماركو مينديسينو من تحديد الأولويات التي ستتابعها إدارة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC) على مدى السنوات القادمة.

وقد أكدت IRCC أن سحوبات برنامج الآباء والأجداد (PGP) لعام 2020 سيحدث في أوائل عام 2021.

حيث ستتم دعوة ما يصل إلى 10000 متقدم لتقديم طلبات لإحضار والديهم وأجدادهم إلى كندا.

وفي وقت لاحق من هذا العام، ستفتح IRCC التقديم على2021 PGP، وستعقد سحبًا آخر لدعوة ما يصل إلى 30000 متقدم لجلب آبائهم وأجدادهم.

مقالات ذات صلة

‫31 تعليقات

  1. انا يمني ومقيم بالسعوديه وعائلتي باليمن اريد الهجره الى كندا مع عأئاتي معالعلم ان احد ابنائي مقيم معي بالسعوديه

  2. السلام عليكم ورحمة وبركاته طبعن انا الأخ مهندس كهرباء انشاءت ومباني خبره اكثرمن سبع سنوات خريج معهد تقني ارغب في أسفر والعمل لديكم

  3. أنا من العراق اريد الهجره الي كندا وضعي صعب جداً أنا عاطل من العمل اريد الهجره الي كندا واعمل هناك

  4. أنا من العراق اريد الهجره الي كندا كيف اسجل اسمي أنا حاليا عاطل من العمل اريد اروح اعمل في كندا العيش بل العراق صعبه جدا

  5. An Appeal

    l am suffering from sever depression ,anxiety and fear phobia .l am getting treatment including cognitive behavioural therapy and

    medicines such as fluoxetine 40 mg ,Gabapentin 300 mg before retiring to the bed
    l appeal to all concern AUTHORITIES to help me .

    l want to immigrate to Canada ,UK ,USA
    Please help me &family l have no childrEn
    please help us

  6. اريد الخروج للجوء ف كندا بسبب حالتي المرضيه السيئة لا توجد عنايه هنا اعاني من مرض التصلب اللويحي المتعدد الMS وانا عمري 21 سنه ولا يوجد عنايه ولا بيئه نظيفه هنا ارجوكم المساعده

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى