أخبار

ساسكاتشوان: وفاة رجل بعد إطلاق النار عليه من قبل شرطة ريجينا

أخبار كندا، قالت شرطة ريجينا أن رجلاً توفي بعد أن تم إطلاق النار عليه من قبل ضابط شرطة في
وقت مبكر من صباح السبت بعد احتجازه لامرأة كرهينة وتهديده بقتلها.

ذكرت نشرة صحفية بعد ظهر يوم السبت أنه قبل الساعة السادسة من صباح يوم السبت مباشرة ،
تم استدعاء الشرطة إلى مقر إقامة في حي ريجينا بوسط المدينة بسبب اعتقادهم في وجود قلق
أمني بالمنطقة.

وقال الضباط عند وصولهم انهم عثروا على رجل مسلح يحمل سكينًا مهددًا بها امرأة حيث احتجزها
كرهينة.

ثم – بعد ذلك بوقت قصير – على الرغم من أن الشرطة لم تحدد المدة – أطلق الضابط النار على الرجل ،
حيث أرداه قتيًلا في مكان الحادث.

لم تتمكن الشرطة من تقديم أي تفاصيل حول مدى الإصابات التي تعرضت لها السيدة المختطفة ، فقد
تم نقلها إلى المستشفى وكان الضباط على اتصال بها ، وفقًا لرئيس شرطة ريجينا إيفان براي.

وقال براي عن إطلاق النار ،أن هذه المواقف ديناميكية للغاية ، وتحدث الأمور فيها بسرعة كبيرة ، وقال
أنه كانت هناك فترة زمنية كبيرة بين وصولهم إلى المكان وبين حل النزاع باستخدام سلاح ناري.

تحقق شرطة ريجينا الآن في الظروف المحيطة بهذه القضية بالتعاون مع قاضي التحقيق الجنائي ، وقال
براي أنه لن يتم إجراء تحقيق من طرف ثالث في هذه المسألة ، ولكن ستكون هناك مراقبة من قبل وزارة
العدل في المقاطعة.

وتم طلب تشريح الجثة للرجل المتوفى ومن المتوقع أن تتم صباح الاثنين وفقًا لبراي.

جدير بالذكر أن الحادث قد وقع في مبنى 1900 من شارع هاليفاكس حيث كان هناك وجود مكثف للشرطة
بعد ظهر يوم السبت.

المصدر: cbc

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى