الحياة في كندا

الطقس في كندا .. كل ما تريد معرفته عن الطقس في الأقاليم والمقاطعات الكندية

الطقس في كندا يختلف من مقاطعة لأخرى، ومن إقليم لآخر، بل إنه يختلف في المقاطعة ذاتها من مكان إلى آخر.

المساحة الشاسعة التي تتميز بها كندا، جعلتها تتسم بالكثير من التباين في درجات الحرارة، فإحيانا يكون الطقس قاري دافئ، وأحيانا أخرى يكون بادرا، وأحيانا يكون شديد البرودة، وتصل درجات الحراراة إلى ما دون الصفر بدرجات.

كلما اقتربنا من الشمال، وكلما كانت المقاطعة أو المدينة أو الإقليم أقرب إلى القطب الشمالي منه إل الجنوب، كلما صعب الأمر أكثرن وكانت درجات الحراراة أكثر برودة.

وبالطبع فإن الجغرافيا والطقس متلازمان، حيث يؤثر الموقع، وبعض التضاريس والعوامل الجغرافية على حالة الجو في أنحاء كندا.

محتويات الموضوع:

  1. نظرة عامة على الطقس في كندا.
  2. الفصول الأربعة في كندا.
  3. فصل الصيف في كندا.
  4. فصل الشتاء في كندا.
  5. فصل الربيع في كندا.
  6. فصل الخريف في كندا.

نظرة عامة على الطقس في كندا

عندما نتحدث عن الطقس الكندي، فإننا نتحدث عن الطقس في واحدة من أكبر دول العالم، أو هي ثاني أكبر دول العالم بعد روسيا.

لذلك فإننا نرى دولة ذات أكثر من حالة جوية متغيرة، فتعدد الأقاليم وتعدد المقاطعات في كندا يعود إلى أمرين:

الأمر الأول المساحات الشاسعة التي تتميز بها هذه الدولة.

الأمر الثاني: التغير الكامل في درجات الحرارة من إقليم لآخر.

هذا وتطل كندا على ثلاث وجهات بحرية هي:

  1. المحيط الأطلسي: من جهة الشرق.
  2. المحيد الهادي: من جهة الغرب.
  3. القطب الشمالي المتجمد: من جهة الشمال.

الطقس في كندا

هذه الواجهات البحرية جعلت من كندا دولة ذات طبيعة خاصة، فأحيانا نرى أن الطقس في كندا معتدلا وهادئا، وأحيانا أخرى تصل درجة الحاراة إلى حد التجمد.

أحيانا يكون الجو دافئا، وفي أحيان أخرى تستحيل عملية الحياة والمعايشة في حالات مختلفة من التباين في درجات الحرارة.

قد تجد مقاطعات مستقرة، والحياة بها عامرة، وقد تجد مقاطعات أخرى تشكو من كثرة الفيضانات والعواصف وأحيانا كثيرة الأعاصير التي تمحو كل معالم الحياة.

ومن هنا كان علينا أن نتحدث اليوم عن الطقس في كندا وكيف أنه متغير، وأكثر المقاطعات الكندية برودة، وأكثرها دفئا.

هذا وأما بالنسبة لأرض كندا فإنها تتسم بالكثير من التنوع ما بين الأرض السهلية المنخفضة أحياينا، والأرض المنبسطة ذات السهول.

وأحيانا تج جبالا من أعلى جبال العالم وأضخمها، إضافة إلى الكثير من الغابات والكثير من الأنهار أيضا، والبحيرات الكبرى على مستوى العالم.

هذا إضافة إلى المنطقة الأقرب إلى القطب الشمالي والتي تكون الارض ولحياة بها متجمدة بصورة دائمة، وتقريبا تنعدم معالم الحياة البشرية.

الفصول الأربعة في كندا

تتباين درجات الحرارة خلال الفصول الأربعة في كندا، ونرى أحيانا في بعض المقاطعات أن الشتاء يكون طويلا جدا، وقاسيا، وغير محتمل من شدة برودته، بينما الصيف قصيرا وغير دافئ.

وفي مقاطعات كندية أخرى، نرى العكس، حيثيكون الطقس معتدلا، والشتاء غير قاسيا إلى هذا الحد، بينما الصيف دافئا.

وبالطبع إن كل هذا يعود إلى عدة عوامل، من أهمها القرب أو البعد عن المناطق القطبية، والقرب أو البعد عن المنافذ البحرية، وكم الأراضي الجبلية أو السهلية في مقاطعة ما.

ليس هذا فحسب، فإننا نرى في بعض المقاطعات أن الطقس يتغير من الليل إلى النهار، ومن يوم لآخر تغيرا جذريا.

لكن، كيف تكون الفصول الأربعة بشكل عام في كندا؟

هذا هو بالضبط ما سوف نحاول أن نتعرف عليه الآن عبر هذا الموضوع.

فصل الصيف في كندا

يتميز صيف كندا بأنه فصل معتدلا إلى ح كبير، ويكون الصيف في كندا، كما هو الحال في نصف الكرة الأرضية الشمالي.

حيث يبدأ صيف كندا بداية من 21 من شهر يونيو إلى 21 من شهر سبتمبر.

تتراوح درجات الحرارة غالبا في فصل الصيف، ما بين عشرين إلى ثلاثين درجة مئوية.

وفي بعض المقاطعات قد تزيد درجات الحراراة أو تقل عن ذلك.

كما يتسم صيف كندا بأنه صيفا رائعا، فلا هو بالحر شديد الحررة كما هو طبيعة فصل الصيف في أي مكان في العالم.

ولا هو بالبارد شديد البرودة، كما هو الحل في معظم بلدان ومدن كندا.

ولذلك فإن الكثير من السكان الكنديون، خاصة الكنديون الشرقيون، الذين هاجروا إلى كندا من دول أكثر حرارة ورطوبة يفضلون فصل الصيف في كندا، عن غيره من بقية فصول السنة.

فصل الشتاء في كندا

وأما عن الطقس في كندا في فصل الشتاء، فهو غالبا غير مستقر، ويبدأ شتاء كندا من 21 من شهر
ديسمبر، وحتى 21 من شهر مارس ، وهو أيضا بما يتوافق مع تغيرات الفصول في نصف الكرة الأرضية
الشمالي.

شتاء كندا غالبا يكون شتاءا قاسيا، وطويلا، وغير مستقر، خاصة في شمالي كندا، وفي المقاطعات
الأقرب إلى القطب الشمالي.

الطقس في كندا في فصل الشتاء بوجه عام يتميز ببرودته الشديدة، وغالبا ما تتساقط الأمطار على
معظم المدن.

تظل درجات الحرارة في كندا في فصل الشتاء منخفضة جدا لعدة درجات تحت الصفر، وغالبا ما يكون
الشتاء هو أطول فصول السنة في معظم المقاطعات الكندية.

كماإن الأرض تظل مغطاة بالثلوج لفترات طويلة من العام على معظم أنحاء كندا، ما عدا الجزء الجنوبي
الغربي من مقاطعة كولومبيا البريطانية، والذي يضم مدينتي فيكتوريا وفانكوفر.

وبشكل عام فإن فصل الشتاء واحدا من أصعب فصول السنة خاصة على المهاجرين والمستوطنين
الجدد، والقادمين إلى كندا من دول حارة، أو شديدة الحرارة، فقد لا يستطيعوا التكيف مع الطقس
في كندا بسهولة في الشتاء.

وفي الحقيقة فإن الكثير من المهاجرين الجدد يحتاجون إلى وقت طويل حتى يتكيفوا مع برودة الطقس
الكندي في فصل الشتاء.

ولذا فإن على كل مهاجر جديد، أو كل شخص يفكر في الهجرة إلى كندا، أن يستعد لمواجهة فصل
الشتاء وقساوته في كندا، وذلك عن طريق الاحتفاظ بالكثير من الملابس الثقيلة، والقفازات والكوفيات
وغيرها من الملابس الشتوية التي يمكن أن تساعد على تحمل قساوة الطقس في شتاء كندا.

ومن الجدير بالذكر أنه على الرغم من كل هذا إلا أن فصل الشتاء يعد من أكثر الفصول مرحا في كندا.

حيث يحتفل الكنديين بإقامة العديد من الأنشطة منها التزلج والتزحلق على الجليد، وكذلك هناك
مهرجان الثلج في كندا.

فصل الربيع في كندا

فصل الربيع في كندا يبدأ من 21 من شهر مارس وحتى 21 يونيو، وكما هو معلوم فإن فصل الربيع
فصل انتقالي ما بين الشتاء إلى الصيف، ويتميز الطقس في كندا في فصل الربيع بأنه متقلب، وغير
مستقر للغاية.

ومعنى أن فصل الربيع حلَّ فهذا لا يعني أن البرد قد انتهى تماما، أو أن موجات البرد قد انحسرت تماما.

ولكن حلول فصل الربيع يعني أن احتمال حلول الدفئ أصبح أقرب إلى الحياة في كندا، و يعتبر الطقس
في كندا متقلبا إلى حد كبير في فصل الربيع الكندي.

إذا فإن فصل الربيع في كندا ليس أجمل الفصول، ولكنه فصلا تمهيديا بين الشتاء والصيف كما هو معلوم.

فصل الخريف في كندا

فصل الخريف في كندا أيضا فصلا انتقاليًا، يبدأ مع نهايات فصل الصيف، وينتهي بحلول الشتاء.

وفلكيا يبدأ فصل الخريف في يوم 21 سبتمبر، لينتهي في يوم 20 ديسمبر، وخريف كندا يعتبر أقرب إلى الشتاء.

حيث يكون الطقس باردا وأحيانا شديد البرودة في هذا الفصل من العام، وكذلك غالبا ما نجد فصل الخريف في كندا متقلبا إلى درجة كبيرة.

وغالبا ما ستجد بعض الأيام في الخريف مشمسة إلى حد ما، ولكن معظم أوقات الخريف الكندي هي أوقات باردة، ويتخللها الرياح والأعاصير في بعض الأيام.

وفي النهاية يظل خريف كندا أقرب إلى الشتاء منه إلى الصيف، وترى الشمس غائمة في معظم أيامه.

إضافة إلى تساقط الكثير من الأمطار والثلوج على معظم أنحاء كندا، وكثير من المقاطعات الكندية.

الطقس في كندا والأقاليم الكندية الثلاثة

يوجد في كندا ثلاثة أقاليم، تم تقسيمه تبعا لعدة عوامل تميز كل أقليم عن الآخر ،وهيه الأقاليم الكندية هي:

  • الطقس في الأقاليم الشمالية والغربية

وكما يبدو من خلال اسمها أنها منطقة أقرب إلى المحيط القطبي الشمالي، معظم سكانها من أهل الإسكيمو.

وبالتالي فإننا أمام منطقة شديدة البرودة طوال أيام العام، ودرجات الحرارة تظل تحت الصفر معظم أوقات العام.

وأحيانا في فصل الصيف قد ترتفع درجات الحراراة لأوقات قليلة جدا، ومن ثم تعود فتنخفض مرة أخرى.

عاصمة الأقاليم الشمالية والغربية هي مدينة  فوربيشرياى.

وأهم المدن هي مدينة إنوفيك و مدينة فورث سميث ومدينة هاى رفر.

أيضا فإن هذه المنطقة في كندا تحيط بخليج هدسن من جهتي الشمال والغرب.

ونتيجة الانخفاض الشديد في درجات الحرارة في هذه المنطقة فإن البيئة هناك لا تسمح على أي حال بممارسة نشاط الزراعة.

في حين يمكن لك أن ترى هناك نموا في الغابات بصور طبيعية، حيث تنمو أشجار الصنوبر مكونة غابات صنوبرية رائعة.

  • الطقس في إقليم نونافوت

يقع هذا الإقليم في الجزء الشمال الشرقي من كندا، وتحديدا في جزيرة بافين، عاصمته إيكالويت، ويشغل حوالي مليون متر مربع من ارض كندا.

وهو من الأقاليم الأكثر برودة طيلة أيام العام، ولذلك فإنه من أقل الأقاليم الكندية من حيث السكان.

وغالبا لن تجد في هذا الإقليم من المهاجرين غير الأربيين نظرا لشدة البرودة التي لا يمكن أن يتحملها أصحاب المناطق الحارة.

  • الطقس في إقليم يوكون

إقليم يوكون هو أحد مقاطعات كندا، وكان يعتبر جزءً من المقاطعات الشمالية الغربية لفترة طويلة.

يقع في أقصى الشمال الغربي من كندا على الحدود التالية ألاسكا من جهة الغرب، كولومبيا البريطانية من الجنوب.

وتعتبر مدينة ايت هورس أو الحصان الأبيض هي عاصمة هذا الإقليم.

وكما هو حال الإقليمين السابقين، فإن الحياة في إقليم أو مقاطعة يوكون هي حياة شديدة البرودة، وقاصرة على أهل الإقليم الأصليين.

ولا يستطيع المهاجرون من الدول الحارة وشديدة الحرارة أن يعيشوا في إقليم يوكون ويتكيفوا مع الطقس البارد هناك بسهولة على الإطلاق.

الطقس في المقاطعات الكندية

وأما عن الطقس في كندا في المقاطعات الكندية الأخرى غير الأقاليم الثلاثة، فهو لن يختلف كثيرا عم ذكرناه في إطار حديثنا عن طقس كندا في الفصول الأربعة.

حيث إن معظم مقاطعات ومدن كندا تعاني من برودة شديدة في كثير من أوقات العام.

ولكن هناك بعض المقاطعات والمدن الكندية التي يمكن أن نثتثنيها من هذا الجو البارد وشديد البرودة.

  • الطقس في مقاطعة أونتاريو

فمثلا تجد في مقاطعة أونتاريو الطقس معتدلا إلى حد كبير، ولذلك فإن معظم المهاجرين إلى من يختارون هذه المقاطعة لكي يعيشون فيها في كندا.

  • الطقس في  مقاطعة ألبرتا

تعتبر ألبرتا من المقاطعات شديدة البرودة في فصل الشتاء، وفي فصل الصيف غالبا ما تكون درجات الحرارة معتدلة إلى حد ما.

  • الطقس في  مقاطعة كولومبيا البريطانية

مناخ كولومبيا البريطانية مناخا متنوعا، فيم تقع المقاطعة في مواجهة الرياح الغربية الدافئة، مما يقلل من شدة برودتها.

الشتاء في بريتش كولومبيا معتدلا، والصيف دافئا معظم أوقات العام.

ولذلك فإن هذه المقاطعة التي يوجد بها نسبة كبيرة من المهاجرين من ذوي الأصول العربية والشرق أوسطية.

الطقس في كندا

  • الطقس في مقاطعة كيبك

الطقس في كندا في مقاطعة كيبك شديد التقلب، ومناخ هذه المقاطعة غير مستقر إلى حد كبير ، وأما القسم الشمالي من المقاطعة يسوده الشتاء الطويل وشديد البرودة حتى درجة التجمد.

وغالبا ما تعاني كيبك من بعض الأعاصير والرياح الشديدة.

  • الطقس في مقاطعة مانيتوبا

المناخ العام في مقاطعة مانيتوبا يسدودة البرد الشديد في فصل الشتاء خاصة، وأما فصل الصيف فهو من الفصول القصيرة إلى حد كبير.

  • الطقس في مقاطعة نوفا سكوشا

تعد مقاطعة نوفا سكوشا من المقاطعات الكندية ذات المناخ المعتدل، والصيف في المقاطعة دافئا وأطول من الشتاء.

  • الطقس في مقاطعة ساسكاتشوان

يسود مقاطعة ساسكاتشوان مناخا قاريا، في الشتاء يكون شديد البرودة، وفي الصيف يكون دافئا، ولكنه قصير.

  • مقاطعة نيو برونزويك

من المقاطعات الكندية شديدة البرودة، والتي يسودها طقسا شتويا يصل إلى درجة التجمد، والصيف يعتبر دافئا وقصيرا للغاية.

  • الطقس في مقاطعة نيوفندلاند ولابرادور

يعتبر طقس مقاطعة نيوفندلاند ولابرادور من الطقس البارد طيلة أيام العام، فهو مناخا قطبيا يصل إلى درجة التجمد.

  • الطقس في مقاطعة الأمير إدوارد

الطقس في هذه المقاطعة مختلفا عن بقية مقاطعات كندا، أحيانا يكون شديد البرودة ويصل إلى التجمد في الشتاء.

ويتخلل فصل الشتاء بعض الأيام المعتدلة والدافئة، ولكن الحياة قد تكون مختلفة على أرض المقاطعة من الداخل عنها في الخارج.

والآن بعد أن تكلمنا عن الطقس في كندا وفي المقاطعات الكندية بشكل عام، فإننا نرى أن الطقس الكندي في معظمه باردا وأحيانان يكون معتدلا.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. السلام عليكم
    أ
    أرغب في الهجرة إلى كندا تحديدا إلى احدى هذه المقاطعات (نوفا سكوشا، كولومبيا البريطانية، الأمير ادوارد).
    ماهو المطلوب وماهي الطريقة التي تمكنني من الهجرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى