أخبار

نتائج التحقيقات في الفيديو الصادم لاعتداء مجموعة من الأطفال على أم كندية في ساسكاتشوان (فيديو)

في مطلع هذا الأسبوع يوم 20 مايو 2019 نشرت CTV فيديو صادم لهجوم بعض الصبية على
امرأة في ساسكاتشوان أثناء زيارة أحد الملاعب مع ابنتها البالغة من العمر 10 سنوات ، ظهر
في مطقع الفيديو تفاصيل الإعتداء كاملة وتمت مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفقًا للبيان الصادر عن شرطة ساسكاتشوان فيما يتعلق بالحادثين اللذين وقعا في هذه الحديقة،
فقد اتهمت على إثره فتاة تبلغ من العمر 13 عامًا بالاعتداء على الغير.

حسب ما ورد في مقطع الفيديو ، فإن هنالك مرأة ملقاة على الأرض تتعرض للضرب من قبل أربعة
أطفال في حديقة Pleasant Hill . تم التعرف على الضحية في الفيديو باسم بوني هالكرو.

خلال الشجار ، كان الأطفال يضحكون أثناء محاولة هالكرو حماية نفسها.

وفي النهاية ، استطاعت التقاط نفسها والمشي بعيدا عنهم .

علقت هالكرو بعد الحادث ” لدي اضطراب ما بعد الصدمة ، فأنت عندما تتعرض للهجوم ، يصبح لديك
لديك غريزة للقتال أو الهروب ،
لديك فقط خياران “.

وقد واجهت هالكرو الأولاد بدايةً عندما كانوا يضايقون رجلا يدفع ثلاجة في عربة في المنطقة.
ثم أدرك الصبيان أنها كانت تقوم بتصوير وتسجيل ما فعلوه و بدأوا في مهاجمتها ، ابتعدت هالكرو
عن الهجوم مصابة بجروح طفيفة بما في ذلك بعض الخدوش والكدمات على ظهرها.

https://youtu.be/CYC0wPzuNv0

وصل الفيديو إلى الشرطة بواسطة رجل كان في حديقة Pleasant Hill يقرأ كتابًا مساء الاثنين عندما
وقع الحادث، أخبر ذلك الرجل CTV أن الأطفال كانوا يقذفون الحجارة على الأشخاص الذين يمشون بجواره.

بدء تحقيقات الشرطة في الحادث :

بعد وصول الفيديو ، بدأت الشرطة المحلية تحقيقًا رسميًا في الحادث ، ووفقًا لبيان صحفي صادر عن شرطة
ساسكاتشوان فقد تم اتهام فتاة تبلغ من العمر 13 عامًا ، بالاعتداء في حادثين في حديقة Pleasant Hill.
وقد وقع الحادث الأول مساء يوم 13 مايو ، عندما أبلغت فتاة في العاشرة من عمرها وفتاة في الرابعة عشرة
من عمرها عن وقوع اعتداء من قبل مجموعة من الشباب.
الحادث الثاني كان المشاجرة التي تم التقاطها بالكاميرا في 20 مايو 2019 ، وطبقًا للشرطة ، فإن الحادثين
قد وقعا في حوالي الساعة 7 مساءً.

وفقًا لشرطة ساسكاتشوان ، تم التعرف على عدد من الشباب الآخرين المشاركين في الهجوم ، ولكن
نظرًا لأنهم تقل أعمارهم عن 12 عامًا ، فلن يتم توجيه أي تهم إليهم.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى